اللاعب الشهير المعشوق مهدد بالسجن

أيدت مصلحة الضرائب الإسبانية الحكم على النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو لاعب نادي ريال مدريد الإسبانيالسابق ونجم يوفنتوس الإيطالي الحالي بالسجن لمدة عامين وتوقع غرامة مالية قدرها 19 مليون يورو في قضية التهرب الضريبي الخاصة باللاعب.

 

وكان ممثلو اللاعب القانونيين قد توصلوا لاتفاق مع مكتب المدعي العام في إسبانيا بتغريم اللاعب 19 مليون يورو كغرامة لتهربه الضريبي بالإضافة لتعرضه للسجن لمدة عامين.

 

وأكدت الصحف أنه بين عامي 2011 و 2014 ارتكب رونالدو جريمة التهرب الضريبي أربعة مرات ووصل اجمالي المبلغ المستحق الى 14.768.897 مليون يورو وحكم بالسجن لمدة عامين.

وتم خفض مبلغ 5.7 مليون يورو خلال قضية اللاعب وسيقوم رونالدو بدفع رسوم المحكمة أيضاً وفوائدها لتصل اجمالي الغرامة الموقعة عليه الى 19 مليون يورو.

 

 

وأشارت الصحف أن عقوبة سجن اللاعب لمدة عامين قد يتم التغاضي عنها نظراً لأنها المرة الأولى التي يتم الحكم على رونالدو بالحبس بسبب التهرب الضريبي.

ومن المعروف في القانون الإسباني بأنه في حالة الحكم بالحبس لمدة سنتين أو أقل فتكون العقوبة مع ايقاف التنفيذ مع اقرار الصلح بكفالة مالية وهو ما يعني امكانية عدم حبس رونالدو.

 

 

وترغب الخزانة العامة بعدم الغاء عقوبة سجن اللاعب كي لا يكرر جرائم التهرب الضريبي مجدداً وتريد اعتبارها أن هذه هي الجريمة الثانية للاعب وهذا ما سوف يتم تأكيده في محاكم بوزويلو دي الاركون في وقت لاحق حيث قدم رونالدو شهادته قبل عام.

الجدير بالذكر أن قضايا التهرب الضريبي واحدة من أهم أسباب رحيل اللاعب عن ريال مدريد وبطولة الليغا بأكملها هذا الصيف.